جدد رئيس الاتحاد الافريقي لكرة القدم، أحمد أحمد، تأكيده أنه لا يوجد اي تغيير في قرار الهيئة القارية بشأن اختيار الكاميرون لاستضافة دورة 2019 من كأس الأمم الافريقية.
وذكر الموقع الرسمي للاتحاد الافريقي أن أحمد أحمد أشار، خلال اجتماع لأعضاء اللجنة المنظمة للبطولة أمس الأربعاء بمقر الاتحاد الافريقي في القاهرة، إلى أنه « لم يكن هناك في أي وقت من الأوقات توجه بإعادة النظر في القرارات المتخذة مسبقا وفقا لأحكام النظام الأساسي باختيار الكامرون وكوت ديفوار وغينيا كبلدان مضيفة للدورات الثلاث المقبلة من كأس الأمم الأفريقية على التوالي سنوات 2019 و2021 وcaf-640x4112023″.
وكان اختيار الكاميرون لاستضافة بطولة كأس الأمم الافريقية قد أثار جدلا واسعا للتشكيك في إمكانيات البلد ونجاحها في الوفاء بمتطلبات الاتحاد الإفريقي اللازمة لتنظيم مثل هذا الحدث.
وعينت اللجنة التنفيذية للاتحاد الإفريقي لكرة القدم لجنة منظمة تضم ستة أشخاص برئاسة أماجو مالفين بينيك، وعقدت الأخيرة أمس اجتماعها الأول بحضور رئيس الاتحاد الافريقي.
وكانت اللجنة التنفيذية أقرت في أعقاب مؤتمر الكونفدرالية المنعقد في شهر جويلية الماضي بالرباط، « زيادة عدد المنتخبات من 16 إلى 24 منتخبا اعتبارا من دورة 2019 في الكاميرون، على أن تقام البطولة في شهري جوان وجويلية بدلا من جانفي وفيفري ».
كما تقرر الإبقاء على إقامة البطولة كل سنتين، على الرغم من انتقادات الأندية الأوروبية التي تضطر للاستغناء عن لاعبين أفارقة خلال مرحلة مهمة من الموسم الكروي، أو حتى تدفع لاعبين لرفض المشاركة مع منتخبات بلادهم مفضلين التركيز على أدائهم مع الأندية.
وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أعلن، في 24 اوت الماضي، حل اللجنة التنفيذية للاتحاد الكاميروني، ليشتد الجدل حول قدرة الكاميرون على تنظيم دورة 2019 من كأس الامم الإفريقية، لكن الاتحاد الإفريقي أكد في اليوم التالي أن قرار ال »فيفا » لا يؤثر على الاستضافة.

حسب موقع : بوابة الإذاعة التونسية