احتفلت تونس يوم امس بعيد الجمهورية يوم 25جويلية و ككل سنة تغيرت مظاهر الاحتفال من منطقة الى اخري و من حدث لأخر لكن المفاجأة كانت بمسرح قرطاج اين غابت تماما مظاهر الاحتفال بهذه المناسبة الجلية . حيث اثث سهرة الاربعاء 25جويلية الفنان الفرنسي « ويلي ويليلم » بينما كان المتفرج ينتظر حضور فنان تونسي يؤدي اغاني وطنية ملتزمة تليق بهذه المناسبة المقدسة لدى التونسيين